مدرب “الكناري”: عشت أهوال “القيامة” بملعب تيزي وزو!؟

0
235

تفوّه التقني البلجيكي هيغو بروس مدرب فريق شبيبة القبائل بكلام لاذع على خلفية وفاة لاعبه الكاميروني ألبيرت إيبوسي، قد يكون تمهيدا لتركه منصب المسؤول الفني الأول في نادي “الكناري”.

وقال التقني بروس في تصريحات للصحيفة البلجيكية “لا دارنيير أور”، الإثنين “ألبيرت إيبوسي لفظ أنفاسه الأخيرة بعد رشقه بحجر قد يزن 1 كلغ”.

وأضاف مدرب الشبيبة قائلا “مشهد ملعب تيزي وزو مساء السبت الماضي ذكّرني بأهوال يوم القيامة! سأتخذ قرار الرحيل من عدمه في أقرب الآجال”.

وزعم هيغو بروس بأن العنف مستفحل في البطولة الوطنية، والمنشآت الرياضية تعاني الإهمال والتسيّب حتى أن إدارة ملعب تيزي وزو لم توفر سيارة الإسعاف، مثلما هو الشأن للإعتداءات الإجرامية في الشوارع، على حد كلامه. رغم أن هذا المدرب – البالغ من العمر 62 سنة – لم يمكث طويلا بالجزائر حيث يشغل منصبه الجديد منذ جويلية الماضي فقط.

ولا يستبعد أن تتدخل إدارة نادي شبيبة القبائل لاحقا وتنهي مهام المدرب هيغو بروس، بعد هذا الكلام “غير المباح”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here